الدولة الاسلامية في العراق والشام
تبيهين مهمين للزوار وضيوف المدونة
بعد التسجيل في المدونة لا بد من تفعيل اشتراككم فيها عبر الرابط (الوصلة) التي ترسل لكم تلقائيا حال تسجيلكم على عنوان بريدكم الالكتروني, وبدون ذالك فلا يكون اشتراككم فعال.

الروابط والوصلات الموجودة في مقالات ومشاركات اعضاء المدونة مباشرة وفعالة للاخوات والاخوة المسجلين في المدونة, اما الزورا الغير مسجلين, فالروابط والوصلات داخل المواضيع لا تكون فعالة, وعليهم نسخها ولصقها على المتصفح من اجل فتحها والاطلاع على مضامينها.

الدولة الاسلامية في العراق والشام

قال شيخ الاسلام ابن تيمية رحمه الله: (ومتى ترك العالم ما علمه من كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم، واتبع حكم الحاكم المخالف لحكم الله ورسـوله؛ كان مرتدا كافرا يستحق العقوبة في الدنيا والأخرة) [مجموع الفتاوي].
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» الشيعي المجوسي امير الموسوي مسح حمام الاتجاه المعاكس بابراهيم حمامي
الثلاثاء فبراير 17, 2015 6:35 am من طرف عبدالله

» في مواجهة الحرب البرية الصليبية المرتقبة على دولة الخلافة الأسلامية
الثلاثاء فبراير 10, 2015 1:40 pm من طرف عبدالله

» تعليق الشيخ مأمون حاتم على حرق الدولة الاسلامية لطيار التحالف الصليبي
الجمعة فبراير 06, 2015 3:48 pm من طرف عبدالله

» احراق الطيار المرتد معاذ الكساسبة..لماذا؟
الجمعة فبراير 06, 2015 12:23 am من طرف عبدالله

» عبد الباري فلتان!
الخميس فبراير 05, 2015 1:12 am من طرف عبدالله

» مقلوبة فلسطينية!
الثلاثاء فبراير 03, 2015 4:30 pm من طرف عبدالله

» خدمات وبرامج وتطبيقات تجعل جواسيس وكالة الأمن القومي NSA يعجزون عن مراقبتك!
الإثنين فبراير 02, 2015 5:35 am من طرف عبدالله

» عدونا الكردي ولمــــا نعتبر بعد!
السبت يناير 31, 2015 2:01 pm من طرف عبدالله

» "القامشلي ليست كردية"...جدل بالأرقام والخرائط حول التوزع الديمغرافي في الحسكة
الإثنين يناير 26, 2015 8:48 am من طرف عبدالله

» الحوثي اصبح يستقبل الطيران الايراني المحمل بالأسلحة والخبراء عبر مطار صنعاء
الإثنين يناير 26, 2015 3:26 am من طرف عبدالله


شاطر | 
 

 شمعنه شفيق فلول والبرادعي مش فلول؟..واذا كان البرادعي في المجلس الرئاسي المدني يبقى لازم عزام عزام يبقى هو الرئيس!..ماذا تعرف عن البرادعي مبعوث المخابرات الامريكية والاسرائيلية للثورة؟

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin


عدد المساهمات : 198
تاريخ التسجيل : 13/03/2011

مُساهمةموضوع: شمعنه شفيق فلول والبرادعي مش فلول؟..واذا كان البرادعي في المجلس الرئاسي المدني يبقى لازم عزام عزام يبقى هو الرئيس!..ماذا تعرف عن البرادعي مبعوث المخابرات الامريكية والاسرائيلية للثورة؟   الثلاثاء نوفمبر 22, 2011 6:22 pm



شمعنه شفيق فلول والبرادعي مش فلول؟!.. واذا كان البرادعي في المجلس الرئاسي المدني يبقى لازم عزام عزام يبقى هو الرئيس!

ماذا تعرف عن البرادعي مبعوث المخابرات الامريكية والاسرائيلية للثورة؟!

هل تعلم بأن وكالة الاستخبارات المركزية الامريكية هي من رشحت البرادعي لمنصب رئيس هيئة الوكالة الدولية للطاقة النووية

ولم يكن مرشحا لبعثة مصر في الامم المتحدة؟!

كما يرجى الاستماع الى تعليق القرموطي في اخر المقال


لم ولن ينسى الشعب المصري بأن البرادعي شارك في حملة عدوانية ضد البرنامج النووي المصري السلمي، زعمت أن مصر تطور نظائر مشعة دون إخطار الوكالة الدولية للطاقة الذرية. حيث صرح البرادعي حينئذ (يناير 2005) أن: "مصر ستلقى نفس المعاملة الصارمة التي تلقاها أي دولة أخرى موقعة على معاهدة حظر الانتشار النووي، وقال: "أنا موجود هنا بصفتي مديرا عاما وليس كمصري، وسنواصل تطبيق نفس معايير الشفافية والاحتراف، ولن نخفي أي جزئية من المعلومات"، وربما لهذا خرجت صحيفة "العربي" الناصرية بمناشيت رئيسي الأحد 9 أكتوبر 2005 تقول فيها: (لماذا لم يفرح المصريون بفوز البرادعي بجائزة نوبل للسلام؟). في الوقت الذي لم يقم به البرادعي بمجهود لحصار البرنامج النووي "الإٍسرائيلي" رغم أنه معلن وينتج أسلحة نووية، وبالمقابل اهتم بتفكيك والتضييق على البرامج النووية العربية السلمية، والبرنامج الإيراني حتى أنه صرح عقب فوزه أن من إنجازاته "التخلص من البرنامج النووي العراقي‏، والكشف عن برنامج كوريا الشمالية النووي،‏ وتخليص ليبيا من برامج التسلح المحظورة‏‏، وتحقيق تقدم كبير في موضوع البرنامج النووي الإيراني" دون أن يتطرق للبرنامج النووي "الإٍسرائيلي"!!!

البرادعي متآمرا على مصر والعراق وسوريا ولا يستطيع الا ان يكون كذالك!

البرادعي يهدف الى محاربة الاسلام وخنق مصر في حدودها الجغرافية وربطها بالكامل في حظيرة الاستسلام والتبعية لاسرائيل والمشروع الامريكي، لا يمكن للشعب المصري امام حالة الرفض الشعبي الجارف لنظام مبارك ومجلسه العسكري, ان يخدع بهذا العميل المرتد الخائن المفضوح وامثاله, ولن تنطلي علينا خدعة المجلس العسكري بحكومة انقاذ وطنية يعينها هو لا الشعب!!!

شعبنا المصري لن يستبدال مجلس حسني مبارك بعميل أمريكي صهيوني آخر لم يكن دوره أقل خطور في محاصرة مصر واخضاع المنطقة برمتها للمشروع الامريكي الاسرائيلي, وتدمير العراق والتسبب في قتل مليون من ابناءه وتشريد 4 ملايين، فالبرادعي يستحق أن يحاكم في محاكم جرائم الحرب بتهمة التسبب في جرائم القتل الجماعي من خلاله تقاريره الكاذبة..

شعبنا المصري لن يرضى برئيس "حكومة انقاذ وطنية" او "رئيس" لمصر عدو لله وللاسلام يعلنها علنا! وعدو لمصر ودينها وتاريخها وحضارتها ومستقبلها كالبرادعي !

ايصح ان يدعي من زوج ابنته لرجل انكليزي نصراني بأنه مسلم او يمت للاسلام بصلة؟! واول مطالبه منذ ارسلته وكالة الاستخبارات الامريكية من النمسا الى مصر اثناء ثورة 25 يناير, هو الغاء الفقرة الثانية من الدستور, التي تنص على ان الاسلام مصدر القوانين والتشريعات في مصر؟!

http://www.almorabit.com/main/ar/almorabit-arabic-articles/34-articles-cat-ar/1561-2011-02-04-02-20-43.html


البرادعي عميل السي اي ايه مرشح للرئاسة في مصر!



حقيقه البرادعي رجل أمريكا ومؤامره الدبلوماسيه الصهيونية

تم الترويج بشكل واسع من قبل ماكنة الاعلام الصهيوامريكي للبرادعي على انه مخلص ومحرر الشعب المصري بسبب ارائه المبتذلة ضد نظام الحكم في مصر, ولكنه في الحقيقه رجل الصهيونية في مصر. فجرائته هذه مصدرها حمايه أمريكا والغرب له, ولولاهما لما تجرأ وفتح فمه بكلمه واحده ضد من رفعوه وأدخلوه السلك الدبلوماسي. ويجب ان نعلم ان البرادعي هذا قد تم تربيته وأعداده في وزاره الخارجيه المصريه منذ عام 1964 ومن بعدها في المؤسسات الدبلوماسيه العالميه واروقة السي اي ايه للقيام بالدور المرسوم له.

هل لاحظتم ان معظم وكالات الانباء العربيه والعالميه والمواليه لامريكا مثل الجزيره والبي بي سي اعلنت باستمرار بان البرادعي الموجود في تلك اللحظه في العاصمه النمساويه فيينا سيعود الي مصر يوم الجمعه 28 يناير 2011 للمشاركه في مظاهرات الشباب والشعب في مصر, وكأنه مخلص الشعب المصري وقائد الثوره المصريه.
أمريكا الان تراقب الشارع المصري وتراقب التطورات, وواضح ان الاوامر قد جاءت للبرادعي في فيينا بالتحرك والذهاب الي مصر حتي يبدو وكأنه محرك ثوره الشباب والشعب المصري بعد ان نزل مئات الالاف من الشباب والشعب المصري الي الشوارع ومصر علي أبواب ثوره شعبيه.



بدايه البرادعي


البرادعي بدأ حياته في وزاره الخارجيه المصريه ففي عام 1964 كان موظف في اداره الهيئات في وزراه الخارجيه وأصبح ممثل لبعثه مصر في الامم المتحده وفي عام 1974 حصل علي الدكتوراه من أمريكا في القانون الدولي وتم تعيينه في نفس السنه مساعد لوزير الخارجيه في ذالك الوقت الوزير أسماعيل فهمي وفي عام 1980 عمل في الامم المتحده في برنامج القانون الدولي والتحق في عام 1984 بهيئه الطاقه الدوليه وفي عام 1997 أصبح رئيس للوكاله الدوليه للطاقه الدوليه والجميع يعلم دوره المتواطئ مع أمريكا في تدمير وتخريب العراق واحتلاله.

هذا الرجل تربي في وزاره الخارجيه المصريه ثم تولت المؤسسات الدبلوماسيه العالميه أحتضانه للقيام بالادوار المنوطه له مثل التأمر علي البرنامج النووي العراقي ومن ثم أحتلال وتدمير العراق وهو الان في أنتظار الاوامر من يحركوه ويحموه للقيام بالمهمه الثانيه في مصر.



البرادعي هذا يعلم عن أمريكا والنمسا أكثر مايعلمه عن مصر, ويتلقى في فيينا الاوامر وقد صرح هذا الرجل انه سيعود الي مصر يوم الجمعه 28 يناير 2011 للمشاركه في مظاهرات الشباب المصري بعد ان بدي للجميع ان مصر علي أبواب ثوره يقوم بها شباب مصر, وهو يريد ان يركب الموجه وخطف نظام الحكم كما هو مخطط ومرسوم له من قبل اسياده الامريكان.


لماذا نرفض ا لبرادعي:

البرادعي يريد ان يلغي الفقره الثانيه في الدستور المصري وهي ان الدين الاسلامي هو مصدر التشريع في مصر وهذا طبعا المطلب الامريكي الاول في المنطقه فاذا كان حسني مبارك لم يستطيع ان يلغي هذه الفقره فأمريكا تتمني وصول شخص مثل البرادعي للقيام بهذه المهمه.

البرادعي أيضا يدعي ان النصاري في مصر لهم مطالب وكأن النصاري فقراء ومضطهدون في مصر مع ان النصاري يمتلكون أكثر من ثلث ثروه مصر (حسب تصريحات الشيخ القرضاوي) مع ان عددهم مابين 5% من تعداد مصر.

يجب ان يعلم كل مسلم وكل عربي ان الانجليز لهم قدره علي أقامه علاقات نسب وقرابه مع من يصلون لكرسي الحكم في مصر. ويبدو ان البرادعي أيضا تنطبق عليه هذه المواصفات بعد زواج أبنته ليلي من رجل الاعمال الانجليزي نيل بيزي.
يعني خلاص من قله الرجاله في مصر حانجيب واحد خواجه ومجوز بنته لرجل أنجليزي علشان يحكم مصر؟

يابرادعي الشعوب ايلي بتعمل الثورات مش الاشخاص زي شعب تونس ايلي عملوا ثوره علشان بائع متجول أسمه محمد بوعزيزي أتضرب وعربيه الخضار بتاعته ايلي بيجرها بأيده أتصادرت أما انت بقالك في الحكومه المصريه من عام 1964 محدش سمع صوتك ليه من زمان ولا امريكا ايلي باعتاك في مأموريه في الوقت ده وانت بس منتظر الاوامر علشان لو حصل تغيير في المناخ السياسي في مصر تبقي موجود وجاهز.

مصر ليست بحاجه الي محمد البرادعي ولكن بحاجه الي سلمان خاطر
البرادعي وقت كتابه هذه المداخله موجود في دوله أوربيه أسمها النمسا وهو في انتظار الاوامر الموجهه اليه من الخارج.
سلمان خاطر لم ينتظر الي اي اوامر من الخارج وتصدى لاعداء الله واعداء الاسلام واعداء مصر الصهاينة المحتلين عندما دنسوا الاراضي المصرية وعبروا الحدود وتعدوا على كرامة وسيادة مصر والمصرين.

صور من أسلوب الحياه الغربي الذي يحياه البرادعي وعائلته



اولا ايه ايلي علي الترابيزه ده يابرادعي يكونش عرقسوس ومين الخواجه الانجليزي ده ايلي قاعد جنب بنتك
انت حر في بنتك كمواطن مصر تشربها عرقوسوس تلبسها مايوه تجوزها انجليزي
لكن مش حر كرئيس لدوله أسلاميه في حجم مصر
ولا انت فاكر ان مصر دوله ماتفرقش معاها تكون اسلاميه ولامسيحيه
ياراجل عيب لما تقول المسيحيين ليهم مطالب في مصر وهم يمتلكون اكتر من ثلث ثروه مصر
واكبر ملياردير في مصر نصراني واسمه نجيب ساويرس
ولا امريكا محفظاك الكلمتين دول علشان تقولهم طبقا للاوامر الصادره اليك.




ومراتك لابسه كده ليه؟
هي حره طبعا تلبس ايلي يعجبها كمواطنه مصريه عاديه
لكن سيده مصر الاولي مش حره انها تلبس كده لانها حاتمثل غالبيه شعب مصر ايلي هما مسلمات
ولاانتوا مش فارقه معاكم غالبيه بنات وسيدات مصر مسلمات ولا مسيحيات
روح شوف مرات رئيس تركيا عبدالله جول بتلبس حجاب ازاي
وشوف مرات رئيس وزرائه رجب طيب اردوجان برضه بتلبس حجاب ازاي
حاتعملي فيها خواجه ومستنير مش عاوزينك رئيس لمصر ولاحتي سفير
كفايه عليك رئيس هيئه الطاقه الذريه علشان تخدم أمريكا من تحت لتحت.



وعيب يعني بنتك تتباس كده في مكان عام قدامك دي مش اخلاق مصر ولااخلاق المسلمين
ولاانت عايش في دور الخواجه المتنور ايلي مش فارقه معاه مسلم ولا مسيحي
احنا مش عاوزين رئيس خواجه كده أقسم بالله حسني مبارك ارحم منك
انت مش اكتر من مخدر أمريكا باعتاه للشعب علشان يخدرهم اكتر مما هما متخدرين
ودورك معروف وهو أنك تكون رئيس أحتياطي تحت الطلب
علشان لو حسني مبارك مبقاش الرئيس لائ سبب تكون انت جاهز
(فرح ليلي البرادعي من رجل الاعمال الانجليزي نيل بيزي تم في السفاره المصريه في فيينا
وهذا يدل علي ان البرادعي هذا جزء لايتجزأ من المنظومه الدبلوماسيه المصريه وليس من المعارضه كما يعتقد السذج).








































ودي منظر بنت راجل عاوز يبقي رئيس جمهوريه لدوله أسلاميه
هي حره تلبس ايلي يعجبها لو مواطنه عاديه مش بنت رئيس دوله عربيه أسلاميه كبيره زي مصر

دي صوره رئيس تركيا عبدالله جول وحرمه وبنته وزوجها في فرحهم وفي الصوره رئيس الوزراء رجب طيب اردوجان وحرمه!

عايز تقلد يابرادعي قلد الاتراك مش رايح تقلد الامريكان والانجليز....لكي الله يامصر



--------------
اطلع على الأثباتات التي قدمها القرموطي على خيانة وعمالة البرادعي وبيتحداه هو والي بيفزعله ان يدحضها او يرد عليها!!!
https://www.youtube.com/watch?v=84CuLKpRCKM&feature=player_embedded
---------------
اظغط على الرابط لترى ابنة عميل السي اي ايه المتصهين
[/b]https://www.youtube.com/watch?v=D9c8FKBpZaE&feature=player_embedded[/center

ملحوظه
الغرض من هذا الموضوع كشف حقيقيه البرادعي ومن يقف وراءه ولكشف طبيعه المؤامره لايصال
هذا الرجل الي الحكم في مصر لمصلحه الدول والمؤسسات الذين رفعوه من البدايه.

--------------
منقول (بتصرف)
http://forum.gamalat.com/index.php


عدل سابقا من قبل Admin في الأربعاء يونيو 06, 2012 7:06 am عدل 13 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://fieldleadership.yoo7.com
Admin
Admin


عدد المساهمات : 198
تاريخ التسجيل : 13/03/2011

مُساهمةموضوع: البرادعي: "نيويورك هي وطني وأجمل ما فيها التردد على البار الايرلندي القريب..."   الإثنين يونيو 04, 2012 3:15 pm



البرادعي: "نيويورك هي وطني وأجمل ما فيها التردد على البار الايرلندي القريب..."
السبت: 10 ديسمبر 2011 , الساعة 3:00 مساء على موقع محيط الالكتروني




عرض - كمال هداية

- نيويورك هي وطني وأجمل ما فيها التردد على البار الايرلندي القريب

- لم أشعر مطلقا أن الدين عامل يجب عليّ أن آخذه في الاعتبار

- كانت صديقتي الشخصية الأولى ( girlfriend) يهودية

- حجاب أمي (82 عاما) كان من النقاط المثيرة للنزاع بيني وبينها

- لا أرى فرق كبير بين المسلمين والمسيحيين والبوذيين واليهود
تلك كانت عناوين حوار صحيفة " نيويورك تايمز " الامريكية مع الدكتور محمد البرادعى المرشح المحتمل لرئاسة الجمهورية ففى هذا التوقيت العجيب الذى يطل الراى العام الدولى على الربيع العربى بنكهة الشعوب الثائرة تجد ان الراى العام يتشبث بما تمليه عليه وكالات الاعلام - بما يسمى النخب والتى تعتبرنجوم المديا العربية وصارالاعلاميون هم الحصان الاسود فى جمع الثروات فى القنوات الفضائية والخاصة وها هو احد رواد المدرسة الفكرية يطل علينا بتصريحاته مغازلا بذلك دول النشأة التى ترعرع بها ، وعندما يتحدث الدكتور محمد البرادعي للاعلام الغربي يحرص على أنه ينتمي إلى أمريكا، ويحابي اليهود، ويظهر عدم التزامه بشعائر الاسلام، بل يصر على إظهار التزامه بالقيم الغربية.

هذا الحوار الذى أجرته الصحيفة في سبتمبر 2007 مع البرادعي والذى تداولته عدد من المواقع والصحف عنه رأت " محيط " عرضه على قارئها الكريم ليتعرف عن قرب على أفكار واحد من ابرز من يطلق عليهم النخبه المصرية والذين يشكلون مدركات الرأى العام حول العديد من الاحداث السياسية التى تمس صميم الوطن وفيما يلي نص الحوار :

البرادعي لاعب "اسكواش"
إن "الاسكواش" لعبة تتميز بالسرعة. ويجب أن يتملك اللاعب ردود فعل سريعة جدا. ويجب عليك أن تكون بارعا، لأنك في معظم الأحوال لا ترى الكرة، كما أن خصمك يكون خلفك، ولهذا فعليك أن تلعب بناء على التوقعات ..

هل هناك دروس أفادتك في الحياة أو في العمل الدبلوماسي، مما تعلمته من لعبة "الاسكواش"؟
عليك أن تعطي الحياة والعمل جماع نفسك ، ولسوء الحظ أنا لا أستطيع لعب "الاسكواش" الآن. إنني متقدم في السن إلى حد لا يمكنني من ذلك. لكن "الجولف"، حقا، لعبة تجعلك تحاول الانخراط في بيئة مختلفة تمام الاختلاف، حيث المناظر الطبيعية الجميلة.

إنها تساعدك على توجيه دفة أفكارك بعيدا عن جو العمل. إنني لاعب "جولف" سيء، ولهذا فإنني أبذل قصارى جهدي في محاولة جعل تلك الكرة الصغيرة تسقط في الثقب وهذا علاج ممتاز.

عن طفولته
لقد نشأت في بيت محافظ. ولقد كانت هذه هي الحياة في مصر في ذلك الوقت، بيت محافظ من بيوت الطبقة الوسطى. ولقد تمتعت برعاية الوالدين، وكانت لنا جذور عميقة في العائلة وكان هناك قدر كبير من المشاعر والمحبة. ولكنها كانت أساسا نشأة محافظة؛ مركزة على القيم والتعليم. ولقد تعرضت في مقتبل حياتي لأشياء كثيرة ما زلت أستمتع بها إلى الآن، مثل الموسيقى التقليدية (الكلاسيك). ولقد اعتاد والدي أن يستمع بشغف إلى ذلك اللون من الموسيقى.

هل كانت والدتك تغطي شعرها؟
لا، فقط في وقت متأخر، بدأت تغطيه. وعندما كنت يافعا، لم تكن هناك امرأة واحدة في مصر تغطي شعرها. لم يكن الأمر كذلك، ولم يحدث ذلك إلا في السنوات العشر الأخيرة، هذا ما أستطيع قوله.

إذن فقد بدأت والدتك الأن تغطي شعرها؟
منذ خمس أو عشر سنوات. أظن أن الأمر لا يزيد على كونه .. لا أدري ما إذا كان ذلك ناتجا عن ضغط قريناتها. إنه أمر تقليدي الآن. إن هذا واحد من الأمور التي أناقشها فيها كل يوم فعلا، أنه ليس معقولا أن تغطي شعرها. ولكني أفعل ذلك بطريقة فكاهية. إنها الآن في الثانية والثمانين، وبالتالي ليس عندي أمل في أن أتمكن الآن من تغيير طريقة تفكيرها. ولكن تبقى هذه واحدة من النقاط المثيرة للنزاع بيني وبينها، والتي أستخدمها لأثير بها غضبها.

إلى أي مدى تساعدك عقيدتك الدينية على تشكيل نظرتك إلى العالم من حولك؟
لا تساعد في هذا الشأن كثيرا. إن الدين بالنسبة لي هو القيم الأساسية والتي تساعدني على الشعور بالراحة مثل المسيحيين والبوذيين واليهود. وأنا لا أري كبير فرق بين كل هذه العقائد.

لقد كانت مصر في ذلك الوقت بلدا متعدد الثقافات. أذكر أنني كنت أمارس لعبة "الاسكواش"، وكنت قد اشتريت أدوات اللعبة من محل يديره أستراليون. وكان أبي يمارس رياضة التجديف وكان مدربه إيطاليا. واعتادت أمي أن تخيط ثيابها عند سيدة فرنسية اسمها "مدام أوفيجين". واعتاد والداي أن يشتريا لي لعبا من محل يهودي اسمه زاك. ولقد كانت مصر بلدا لا يتكلم فيه الناس كثيرا عن الدين.

ولكن الدين، بالنسبة لي، في ذلك الوقت ولا يزال إلى الآن، هو مجموعة من المبادئ الهادية التي أشترك فيها مع كل الناس الآخرين. فزوج ابنتي بريطاني، وكانت صديقتي الأولى ( girlfriend) يهودية. إنني لم أشعر مطلقا في حقيقة الأمر أن الدين عامل مهم يجب علي أن آخذه في الاعتبار.

عن اشتغاله بالمحاماة
لطالما أردت أن أصبح محاميا. ولا أدري لماذا. وأظن أن القانون كان مثيرا لاهتمامي لأنك فيه تتعامل مع ثوابت. وأنا أحب أن أتعامل مع الثوابت، والأمور التجريدية، والحجج والمنطق، والمداخل المنطقية للمسائل. وأنا لا أدري، لعلي لم أفكر مطلقا في الأسباب التي دعتني إلى دراسة القانون. لكنك لو سألتني عما إذا كنت سأفعل ذلك ثانية لو استقبلت من أمري ما استدبرت، فالجواب: قطعا سأفعل. أنا أحب القانون، بمعنى أنني تروق لي المداخل المرتبة للتعامل مع المسائل بدلا من المداخل غير العقلانية. في القانون أنت تتعلم كيف تفكر بطريقة منطقية. وهذا يساعدك في أي شيء تفعله أثناء حياتك.

عن خبراته في نيويورك
لقد فتّحت نيويورك عينيّ. فجأة انتقلت من حياة كنت فيها في حمى الوالدين والأسرة، أتمتع برعايتهما، إلى شخص كان عليه أن يكون مستقلا تماما، له شقته الخاصة، وعليه أن يدفع فواتيره ويكسب عيشه. لقد دخلت إلى بوتقة الانصهار حيث كل الآخرين أناس مختلفون، يتكلمون لغات مختلفة، من أعراق مختلفة. ولقد كان ذلك عظيما بالنسبة لي. أن تتعرض للإثارة بمقابلة أناس من كل مكان، وأن تكون عرضة لكل شيء... من "البيسبول" إلى "الأوبرا".

ولقد كنت عَزَبًا في ذلك الوقت. وكان يمكنك وقتها قضاء وقتك كله في الخروج. وعندئذ بالطبع، اقتطعت من الزمن ثلاث سنوات وذهبت إلى جامعة نيويورك لأدرس للدكتوراه.

لقد حصلت على إجازة كاملة (من الخدمة في الخارجية المصرية) وذهبت لأعيش في قرية "جرينتش" وكانت تلك السنوات الثلاث أحلى سنوات عمري، في ظني.

ولكن من وجهة نظري فإن أفضل جزء في نيويورك، الجزء الأكثر إنسانية في نيويورك، هو وجود الفنانين، والمثقفين، والكتاب والطلبة. فأنت تذهب إلى البار الأيرلندي القريب منك، وتتكلم مع الناس. ولقد كان ذلك محببا إلى النفس بطريقة مطلقة. لقد كانت نيويورك بالنسبة لي عالما مصغّرًا بالنسبة إلى ما أفعله الآن. فأنت تتعامل مع أناس مختلفين من مختلف الأعمار، وتتعلم من ذلك كيف تتكامل وتندمج.

وعن دوره
لقد قال شخص ما، في حفل غداء في الأسبوع المنصرم، قال شيئا أحببته عن هذه المسألة: هناك اهتمام قومي شديد، لكن دوري ودور وكالة الطاقة الذرية هو العمل على التأكد من أن الكنيسة مستمرة في الوجود بمركز القرية. ولقد فكرت في أن هذه طريقة جيدة جدا لوصف ما نقوم به من عمل. نحن نحتاج إلى العمل على التأكد من أن الكنيسة مستمرة في الوجود بمركز القرية، بمعنى، أنه يجب أن نطبق القواعد. يجب عليك أن تكون عادلا، وموضوعيا، ولطيفا، وتأكد من أن كل شيء يسير في اتجاهه الصحيح ولا يميل في هذا الاتجاه أو ذاك لقد كان من واجبي أن أذكر الناس بالأشياء التي لا يحبون سماعها ولكنّي لا أنتقي المعارك لأن وظيفتي هي أن أضيف إلى المسألة وجود "بابا لا ديني"، إن شئت التعبير، كما يقول السكرتير العام، وأظن أن هذا ينطبق عليّ. يتحتم علينا أن نذكّر الناس بمنظومة القيم التي يشتركون فيها جميعا. وعليّ أيضا بصدق أن أتأكد من أننا لن ينتهي بنا الحال وكل منا يسعى لقتل الآخرين فإذا لم يعجبهم في بعض الأحيان ما أقوله، وظنوا أنني أنتقي معركة ما، فأنا لست كذلك. وإذا لم يقوموا باتخاذ هذه القرارات، فإنني سأكون سعيدا، وسأستمتع بوقتي بالعودة إلى البيت والاستمتاع بلعب "الجولف".
وأنا لست منغلقا بهذا الخصوص، ولكن هذا الوضع يجعلني أفهم أنه يجب علي أن أشرح المسألة أكثر لتصبح أوضح. ولكنّي أعلم أيضا أنني لن أتمكن من إقناع كل الناس، لأن هناك أناسا ينطلقون من وجهات نظر أيديولوجية مختلفة ... فإذا نظرت إلى جون بولتون وإلى شخصي، فإننا كلانا ننطلق من وجهات نظر أيديولوجية مختلفة تماما. فهو له معتقداته المجردة لكني أتصرف من منطلق الواقع وقدماي على الأرض. فأنا أعمل بمداخل ذرائعية (براجماتية). وأنا أرى كثيرا من المزايا في الحوار وتسوية الخلافات. بينما هو يعلي من شأن المواجهات واستخدام القوة. وهذه وجهات نظر متخالفة.

عن أسلوبه الشخصي
أنا لست إنسانا محبا للغو. ولا أنخرط بصدق في اللغو. ويغلب على ظنّي أن الناس في مكتبي يعلمون ذلك. ولكن على أية حال، في بعض الأحيان، عندما أكون مع بعض الأصدقاء المقربين، فإنني أظهر قدرا كبيرا من البذاءة والقدرة على اختلاق الفكاهة الساخرة والاستمتاع بها، لكن هذا لا يكون إلا مع أبنائي أو أصدقائي المقربين. فأنا شخص ذو خصوصية، بطريقة ما، أساسا. لقد اعتدت كوني شخصا خجولا جدا، وكبرت وبقيت شخصا خجولا جدا، وربما ما تزال بعض آثار هذا الخجل باقية إلى الآن.

عما إذا كان يحس بذنب ما يسمى بـ "متلازمة أعراض نوبل"
لا أدري ما إذا كانت زوجتي قد أخبرتك، وهذه حقيقة فعلا، بأنني لست منتبها إلى حقيقة أنني حاصل على جائزة نوبل. إنه شيء يبعث على الضحك – وذلك لأنني في ظني مستغرق تماما في أداء عملي في الوقت الحاضر. ويحدث في بعض الأحيان أن أقول: إنه يجب أن أقرص نفسي، وأقول: "إنك حاصل على جائزة نوبل"، ولكني لا أفعل. ربما بعد أن أتقاعد، سأصبح أكثر وعيا بهذه الحقيقة، ولكني الآن، مشغول بملف إيران، وملف كوريا، وعندي أناس يحتاجون إليّ إما أن أستأجرهم وإما أطردهم من الخدمة. وأنا أبذل جهدا لكي لا تنقل عني أجهزة الإعلام ما لم أقله. وإذا أحببت، ففي الحقيقة، لم يدخل في رأسي حصولي على نوبل بأي طريقة من الطرائق، بسبب أن حصولك في الحقيقة على جائزة نوبل للسلام يجعلك أكثر تواضعا. ولأنك كذلك تعلم أكثر ما الذي يجب عليك أن تبذله وتعلم كذلك كم أن السلام لا يزال بعيدا ...

عن كونك نيويوركيًا
إنني أشعر بأنني في وطني حين أكون في نيويورك. إن نيويورك وطن بالنسبة لي: لقد عشت فيها خمسة عشر عاما. وما زالت نيويورك وطنا لي. إن لي فيها العديد من الأصدقاء، والكثير من الذكريات. وأنا أحب نيويورك، ليس بسبب ما تمثله، لكن بسبب أنها مجهود يبذل من أجل النظر إلى الصورة الكبيرة، وبسبب أنها تجسد كيفية التكامل وتعلم كيف نجتهد جميعا لكي نعمل معا، وننجح معا. إنها نظام تميّز. وليس مهما أبدا من أين أنت قادم. وأنت تجازى على قدر ما تملك من مزايا وعلى قدرتك على التسامح مع الآخرين. وهذا بالنسبة لي ما زال هدفا مراوغا لم نستطع بلوغه بعد. وأنت ترى أحيانا التعليقات على المدوّنات (الشنكبوتيّة) تقول: "إن اسمه محمد، وهذا يدل على كل شيء". إن هذا يجعلك تشعر أن هناك عملا كثيرا لم نقم به بعد، وعلينا أن نفعله.

والمعنى
يعني هذا أنني بالفطرة منحاز، بسبب خلفيّتي، وهويّتي، وأصل ديني ... وهذا يظهر كيف أننا ما زلنا نقَوْلِبُ الناس. إلى أي حد عجزنا عن أن نصل إلى فهم أننا يجب أن نرتفع فوق هذه الانتماءات الضيّقة وأن نتطابق، ببساطة، مع بعضنا بعضا باعتبارنا كائنات بشرية.

عن وظيفته
ليست هذه مهمة سهلة ... إنني أقابل أناسا في الشارع يقولون لي، "نحن معجبون بأنك تقوم بالمهمة التي لم يرد أحد آخر القيام بها". وهذه حقيقة. فإنك تقابل شخصا في الطريق، كما يحدث معي كثيرا، فيقول لك: "إنك تقوم بعمل الربّ" ويدفعني هذا للعمل لمدة طويلة، ويحدث هذا معي كثيرا. إنني ألقى مثل هؤلاء في المطارات، وأثناء مشيهم في الشوارع في بلدان شتى، ويقولون في الأساس، "نشكرك لقيامك بالعمل الذي تؤديه، ولأنك تقوم بعمل الربّ"، شيئا من هذا القبيل. وهذا يجعلك تشعر بشعور طيب
.



بخصوص دوره المتميّز
نحن نجلس ونصدر أحكاما، فتكون إما مذعنا، وإما غير مذعن. وهذا شيء متميّز جدا. والحكومات تكون ممتعضة من ذلك بشدة. فكيف يستأجرون شخصا ويدفعون له راتبا ثم يجيء هذا الشخص ليقول لهم: إن عليهم فعل كذا أو عدم فعل كذا، أو أسوأ من ذلك حتى أن يخبرهم عما إذا كان سلوكهم حسنا أو سيئا. وهذا الامتعاض موجود دائما خصوصا مع من يسمى "بالموظّف العالميّ". وأنت ترى ذلك في أماكن مختلفة، كيف يمكن لذلك "الموظّف العالميّ"، الإداري المعقِّد (البيروقراطيّ) أن يخبرنا علنًا بما يجب علينا فعله، ونحن قوة عظمى أو حتى ونحن بلد خاضع للتفتيش. وأنت يحدث لك هذا كثيرا: أنهم يختبرونك، يرعبونك، يحاولون مصادقتك ثم، في آخر النهار، يفهمون أنك ماضٍ قُدُمًا متمسكا بمبادئك. وأنك لست متأثرا بكرم ضيافتهم وأنك لست خائفا من تهديداتهم أو محاولاتهم إرعابك وتخويفك. فيبدءون ساعتها في الانصياع والتأدّب ولكن يجب عليك أن تمر بكل هذا. لقد مررنا بهذا في العراق، ومررنا بهذا في كوريا، وفي إيران – نحن نمر بنفس مراحل المعركة. الناس يحاولون أن يجربوك أولا، يحاولون أن يجربوا ما إذا كان يمكنهم أن يضموك إلى جانبهم، وما إذا كانوا يستطيعون إرهابك.









استمع الى البرادعي عميل الاستخبارات الامريكية الاسرائيلية على اليوتوب
https://www.youtube.com/watch?feature=player_embedded&v=ndEXfIsj_RA
-----
المصدر موقع محيط الالكتروني

http://www.moheet.com/2011/12/10/%D8%A7%D9%84%D8%A8%D8%B1%

D8%A7%D8%AF%D8%B9%D9%89-%D9%86%D9%8A%D9%88%D9%

8A%D9%88%D8%B1%D9%83-%D9%87%D9%8A-%D9%88%D8%B7%

D9%86%D9%8A-%D9%88%D8%A3%D8%AC%D9%85%D9%84-%

D9%85%D8%A7-%D9%81%D9%8A%D9%87%D8%A7/#&panel1-6


عدل سابقا من قبل Admin في الثلاثاء يونيو 05, 2012 7:43 am عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://fieldleadership.yoo7.com
Admin
Admin


عدد المساهمات : 198
تاريخ التسجيل : 13/03/2011

مُساهمةموضوع: سبب سعي البرادعي ومطالبته الغاء الفقرة الثانية من الدستور المصري التي التي تنص على ان الاسلام هو مصدر القوانين والتشريعات في مصر.   الثلاثاء يونيو 05, 2012 7:40 am



سبب سعي البرادعي ومطالبته الغاء الفقرة الثانية من الدستور المصري التي التي تنص على ان الاسلام هو مصدر القوانين والتشريعات في مصر.

في الوقت التي اكدت فيه انجيلا ميركل رئيسة وزراء اكبر واقوى دولة اوربية "علمانية" المانيا في رسالة موجهة الى المسلمين في المانيا بأن المانيا قيمها يهودية مسيحية فحسب, مغزاها ان على المسلمين المقين في المانيا ان يتعايشوا مع هذا الواقع وان قيمهم الاسلامية غير مرحب بها في المانيا!,

وفي الوقت الذي اعلن فيه جورج شوز على الملئ بان "الرب" قد زاره وطلب منه ان يغزو العراق! اي ان قراره غزو العراق ينطلق من قيمه وقناعاته الدينية.
وفي الوقت الذي وجه بوش رسالة الى الشعب الامريكي واوربا والعالم المسيحي باسرها طالبهم فيها بتأيده في الحرب التي يشنها على العراق وافغانستان ودعمه في قتل الملاين هناك وتحمل تكلفة الحرب المادية والخسائر البشرية لها لان هذه الحرب هي حرب مقدسة "صليبية" كما ذكرهم بوش وانها تنطلق من منطلقات وقيم عقائدية قبل كل شيئ!

وفي الوقت الذي تعلن فيه اكبر دولة ديمقراطية في العالم امريكا وجميع الدول الاوروبية واستراليا بان دعمها وتأيدها الى "اسرائيل" نابع من صميم قيم هذه الدول والدينية والعقائدية وترابطها مع القيم اليهودية.


وفي الوقت الذي ترفع 33 دولة في العالم الصليب على علمها منها بريطانيا والسويد والنرويج والدنمارك وفنلند واليونان وسويسرا وصربيا وكرواتيا واستراليا ويضع الصهاينة نجمة داود على علمهم, تأكيدا على ان دولتهم "الديمقراطية" مبنية على اسس القيم والعقيدة اليهودية فحسب! وهي الدولة "اسرائيل" التي ترحب بالبرادعي وتعتبره صديقا لها, والتي لم ياتي عليها وعلى برنامجها النووي باي سؤ عند توليته لرئاسة هيئة الوكالة الدولية للطاقة الذرية مرشحا ومدعوما من امريكا!

هذا البرادعي الذي رشحه هنري كيسنجر الصهيوني ودعمته المخابرات الامريكية لمنصبه في الدبلوماسية الدولية ورئاسة هئية الطاقة الدولية, يشن حملة مسعورة لالغاء الفقرة الثانية من الدستور المصري التي تنص على ان الاسلام هو مصدر التشريعات في مصر! علما انه فقرة غير مطبقة وغير معمول بها في الواقع! وعلما ان الاسلام والشريعة وجميع الدول العربية والاسلامية التي تعتمد على الاسلام او جزء منه تضمن وتحمي حرية القيم والعقائد الاخرى من خارج الاسلام لكل من يعيش في الدولة والمجتمع المصري او الاسلامي والعربي!

هذا الرابط يظهر حقيقة البرادعي المرتد عدو الاسلام والعروبة, وعدو القيم والحضارة المصرية الاسلامية العربية..والبرادعي كما ترون زوج ابنته ليلى الى رجل انكليزي "نصراني"!...في خروج عن الاسلام وعداء صريح لاحكام الله, فكما تعلمون الاسلام لا يجيز زواج المسلمة من غير المسلم, ولكن البرادعي المؤمن جدا اجاز ذالك ويريد ان يلغي الفقرة الثانية من الدستور واي شيئ له علاقة في الاسلام حتى يستبدل الزواج الشرعي الاسلامي وشروطه بالسفاح "العلماني الديمقراطي"!







اطلع على قيم وشرف واخلاق وثقافة البرادعي وعائلته المنافية والمعادية لثقافة ودين وقيم وتراث وحضارة الشعب المصري
https://www.youtube.com/watch?v=D9c8FKBpZaE

توثيق جرائم البرادعي عميل الاستخبارات الامريكية الاسرائيلية

https://www.youtube.com/watch?v=84CuLKpRCKM&feature=player_embedded#!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://fieldleadership.yoo7.com
 
شمعنه شفيق فلول والبرادعي مش فلول؟..واذا كان البرادعي في المجلس الرئاسي المدني يبقى لازم عزام عزام يبقى هو الرئيس!..ماذا تعرف عن البرادعي مبعوث المخابرات الامريكية والاسرائيلية للثورة؟
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الدولة الاسلامية في العراق والشام :: الفئة الرابعة :: ثورة مصر 25 يناير ومعضلاتها-
انتقل الى: